المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مسلمون في زمن الغربة


ريحانة الدار
28-03-2009, 06:53
إخواني وأخواتي في الله



( يا أيها الذين آمنوااتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون )



الله على ايام العزة
تلك الايام التي كان المسلمون ينهلون من النبع الصافي
كتاب الله وسنة نبيه الحبيب صلوات ربي عليه وسلامة
كان الانسان المسلم يشعر بقدره ومكانته وعزته فلقد اعلى الاسلام من قدر الانسان ورفع مكانته في كل مراحل حياته
بدء من الطفولة حتى الشيخوخة بل حتى وبعد وفاته بدعوة اولاده واستغفارهم له وفعل كل ما اوجبه الشرع عليه اتجاه والديه الذين ضحيا من اجله بالنفس والنفيس.



لكن وا اسفاه اخواني
دارت عجلة الزمان واصبح المسلمون في حالة من الضعف لا يعلمها الا الله عزوجل
لماذ ؟
لأننا ابتعدنا عن ديننا
هذا الدين العظيم الذي فيه عزة المسلمين ونبع شرفهم ومعين كرامتهم
فسلط الله علينا أذل خلق الله وأحقر الامم
فاستباحوا محارمنا ودنسوا مقدساتنا وسلبوا اموالنا
بل واستطاعوا ان يجعلوا الكثيرين من المسلمين ( الا من رحم ربي ) ان يتجردوا من دينهم .
لا حول ولا قوة الا بالله



وفي ظل هذه الفتنة التي تموج بنا موجا اصبحنا ننظر الى الواقع التي تحياه امتنا
فنبكي بدل الدموع دماء .
فإذا بالغربة تعتصر قلوبنا

نعم والله يا اخوتي اصبحنا

غرباء

ان لبسنا الحجاب اتهمونا بالتخلف والرجعية

وان اردنا ان نطهر بيوتنا من ادوات الهدم والفساد اتهمونا بالتزمت والتشدد

وان اردنا ان ندافع عن عقيدتنا وشرفنا ومقدساتنا اتهمونا بالارهاب

فماذا نصنع ونحن غرباء في مجتمعنا ؟

غرباء بين أهلنا !!
غرباء حتى في بيوتنا ؟!!

لو نظرنا من حولنا لوجدنا انفسنا بواد
وباقي افراد المجتمع بواد آخر
نحن نريد الاخرة الجنة
واكثر الناس من حولنا يأكل بعضهم بعضا من اجل الدرهم والدينار
نسير في المنهج الصحيح لكن اكثر الناس يرفضون هذا المنهج ويطلقون العنان للشهوات والملذات

فنجد انفسنا غريبه بين افراد المجتمع
وينظر الينا وكأننا جئنا من كوكب آخر ..

( الا من رحم ربي طبعا يا اخواني )
لازال في الدنيا خير
(الخير باق في وبأمتي الى يوم القيامة )




نعم يا إخوتي نحن غرباء في زمن الغربة الثاني
الغربة المريرة التي صار في طريقها الانبياء والصالحين والصالحات في كل زمان .
ولا تزول اخواني هذه الغربة الا بعودة امتنا لربها وسنة نبيها
صلى الله عليه وسلم



لكن إخوتي في الله وصيتي لكم في هذا الزمن الصعب
وهذه الغربة المريرة
تذكروا ان الدنيا كلها ساعة وان الانفاس معدودة واننا سنفارق الدنيا لا محالة
وسنقف بين يدي الله عزوجل وسنسأل عن كل صغيرة وكبيرة

فالحذر كل الحذر يا اخوتي من الانتكاس
وعليكم ان تتمسكوا بشرع الله وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم
وسوف يجعل الله تعالى لنا من كل هذا مخرجا
انظر لقوله تعالى مواسيا لعباده الغرباء:
"ومن يتق الله يجعل له مخرجا * ويرزقه من حيث لا يحتسب "
فصبرا صبرا
وحذاري حذاري ان تذوبوا مع رغبات هذا المجتمع الضال
وليكن عزاؤنا ان هذه الغربة وان هذا الابتلاء هو طريق الانبياء وكل من سار على دربهم
وقد جعل الله تعالى النصيب الاوفر من البلاء من نصيب الانبياء والصالحين ليرفع درجاتهم
فهم قدوتنا وعلى خطاهم نسير ...




وتذكروا اخواني هداني الله واياكم اننا سننسى كل بلاء وشقاء مع اول غمسة في جنة رب الارض والسماء
تلكم الجنة التي فيها ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر .

وتذكروا قول الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم :
" اتى الاسلام غريبا وسيعود غريبا كما بدأ فطوبى للغرباء "
فقيل من هم الغرباء ؟؟
قال صلى الله عليه وسلم
( الذين يصلحون إذا فسد الناس )
وفي رواية اخرى
(الذين يصلحون ما افسده الناس من بعدي من سنتي )
ورواية اخرى
" أناس صالحون في اناس سوء كثر من يعصيهم أكثر ممن يطيعهم "



فأهل الغربة يا اخواني
اهل صلاح وإصلاح
صالحون ومصلحون
هم الدعاة الى الله في هذا الزمن الغريب

(( اللهم اكتبني وأخواني منهم يا حي يا قيوم ))




اخوتي وأحبتي في الله
والله كما عاش الحبيب المصطفى وصحبته الغربة الاولى ها نحن نعيش غربة الاسلام الثانية التي تجعل الحليم حيرانا
لذلك قال صلى الله عليه وسلم :
" بادروا بالاعمال فتنا كقطع الليل المظلم يصبح الرجل مؤمنا ويمسي كافرا ويمسي مؤمنا ويصبح كافرا يبيع احدهم دينه بعرض من الدنيا قليل " .




اخوتي في الله
والله اننا في زمان غريب غريب
يصدق فيه الكاذب ويُكذب فيه الصادق
والله انها الغربة التي تكاد تعصف بالقلوب
اللهم ثيت قلوبنا على التوحيد والايمان .. يا رب .. يارب ..



لقد أخبر الحق جل وعلا في كتابه الكريم وعلى لسان سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم ان اهل الايمان والتوحيد غرباء وهم قلة قليلة
( اللهم اجعلنا منهم )

وان اهل الفساد والافساد ( والعياذ بالله )هم اكثر اهل الارض
فقال تعالى:
"وما أكثر الناس ولو حرصت بمؤمنين "
( وإن تطع أكثر من في الأرض يضلوك عن سبيل الله )
" وما يؤمن أكثرهم بالله إلا وهم مشركون "
( وقليل من عبادي الشكور )

فالموحدون يعيشون دائما في غربة شديدة منذ ان خلق ادم عليه السلام والى ان يرث الله الارض ومن عليها .




فلو نظرنا من حولنا في هذا العالم العجيب لرأينا ان الناس انقسموا الى قسمين فقط لا أكثر والله يا اخواني
قسم عاش من اجل الناس وارضائهم ويخشاهم اكثر من خشيته لله
فهذا الصنف من الناس يعيش صغيرا ويموت صغيرا

اما القسم الثاني
فهم والله صنف كريم مبارك تعلق قلبه بالله جل وعلا
وعلم يقينا ان الدنيا بكل ما فيها من متاع زائل ما هي الا سجن للمؤمن وجنة للكافر
فهو يشعر كانه سجين في الدنيا ينتظر الافراج
والافراج طبعا لا يكون الا مع اول غمسة في جنة الرحمن جل وعلا



فهيا اخوتي نغتنم كل لحظة في طاعة الله وفي خدمة دين الله عزوجل
وتذكروا هداني الله واياكم ان الطريق الامثل لدفع الغربة هو التمسك في كتاب الله تعالى وسنة الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم
ففيهما طوق النجاة من هذه الفتن التي تحيط بنا من كل صوب .



فصبرا صبرا أيها الغرباء
الفرج قريب قريب وسنسعد بلقاء ربنا الذي اشتقنا للقائه والنظر الى وجهه الكريم
صبرا .. صبرا
فإن موعدنا على حوض الحبيب صلى الله عليه وسلم

.

سبحانك اللهم وبحمدك اشهد ان لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك

ريحانة الدار
06-04-2009, 07:33
انظر لقوله تعالى مواسيا لعباده الغرباء:
"ومن يتق الله يجعل له مخرجا * ويرزقه من حيث لا يحتسب "
فصبرا صبرا

سبحانك اللهم وبحمدك اشهد ان لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك

*الأمل بالله*
06-04-2009, 07:57
بارك الله فيكي يا اختي الكريمه وفي موازين حسناتك


نفع الله بك الامه وجزاكي الله خير الجزاء

أم اليتيم
06-04-2009, 08:08
بوركت أخيتي ... وبورك مسعاك .

اللهم ثبتنا على دينك حتى نلقاك وأنت راض عنا .

ريحانة الدار
06-04-2009, 18:55
بوركت أخيتي ... وبورك مسعاك .

اللهم ثبتنا على دينك حتى نلقاك وأنت راض عنا .
اللهم امين
الله يبارك فيك ويسعدك ماتحرمبني دعائك الطيب

ريحانة الدار
06-04-2009, 18:58
بارك الله فيكي يا اختي الكريمه وفي موازين حسناتك


نفع الله بك الامه وجزاكي الله خير الجزاء
كم يسعدني تواجدك الدائم في مواضيعي
الله يسعدك ويبارك فيك وماتحرمينا دعائك الطيب

ريحانة الدار
06-04-2009, 19:00
تسلمي يا امل المنتدى يالخير
منورة
ادعي لنا انه ربنا يفرجها علينا

المشتاق الى الجنة~
27-06-2011, 21:56
بارك الله فيك و ادخلك الجناان

ريحانة الدار
29-06-2011, 14:25
اللهم امين نحن و اياكم