المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الطيبـة الزائـدة هل هي من الغبـاء أو ضعف الشخصيـة<<->>للنقـاش]


ريحانة الدار
03-03-2010, 00:36
الطيبـة الزائـدة هل هي من الغبـاء أو ضعف الشخصيـة<<->>للنقـاش]

--------------------------------------------------------------------------------

بسمـ اللـه الرحمـن الرحيـمـ
السلامـ عليكمـ ورحمة اللـه تعالى وبركاته
أحببـت من خلال هالموضــوع الأجابــة على هذا السؤال الـذي في بالــي من زمـــاااان
حاولـــت أفكــر في جوابـه بس للأســف ما عرفـت الجواب هل الصـدق والطيبة وحسن النيـه من ضعـف الشخصيـة..؟وهل هي تسبب لصاحبهــا الأهانــة وعدمـ أحترامـ المشاعر..؟
وهل هي تصلـح في جميـع الأوقات أمـ في أوقات محـددة..؟

-

-

-

اللي حاب يجاوب على هالأسئله الباب له مفتوح
لكن السؤال الأهمـ واللي يدور في بالـي من فتـرة
هل الطيبـة الزائدة في هذا الزمن من الغبـــاء والسذاجــه وضعف الشخصية..؟؟!!أرجـوا من الجميـــع أبداء رأيهمـ
تحيتــي للجميــع__________________

&سعود&
03-03-2010, 03:30
بالعكس الطيب محبوب بين الناس ألا بعض الناس يعتبرونها غباء وضعف شخصيه مثل ما بعض الناس لما يشوفون واحد ملتزم يقولون موسوس..يعني تتعب وانت تسمع كلام الناس العقليات والثقافات والتربيه تختلف من شخص لأخر


تكون الطيبه غباء أذا أستغلوك بزياده ويضحكون عليك
وتكون الطيبه ضعف شخصيه لما يغصبونك على شي وانت ماتبيه وتلبي الطلب

فاقد السعادة
03-03-2010, 07:37
وعليكم السلام ورحمة الله

الطيبه وحسن الظن شئ جميل يعرف قدره فقط من يتقي الله ويقدر يكون اهل ثقه لهذه الاخلاق

ووحدك فقط من يجعل هذه الطيبه وحسن الظن سزاجه بالتعامل مع الجميع بنفس الطيبة وحسن الظن وحدك فقط من يقدر يميز الخبيث من الطيب

على فكرة انا كنت بعاني من الطيبه وحسن الظن واضحك عليه فعلا فى اوقات كثيرة

بس قدرت استفاد واعرف ازاي اتعامل فى اى موقف

وحدك فقط من يجعلها ضعف شخصيه وسزاجه ووحدك فقط من يجعلها ميزه ويقدر يستفاد منها

حاولى تستفادي من تجاربك وتقدري تتعاملى مع مواقفك بحكمة وتوازن

..

المذنب التائب
03-03-2010, 08:04
سبحان الله

والله انى جاى اضع نفس الموضوع

هل الطيبه عيب ام ميزة ؟

وجدتك قد لطشتى الفكره من راسي ووضعتيها :ehtej:


لى عودة باذن الله من المكتب هذا اذا صلحوا جهاز المكتب

,,,

ريحانة الدار
03-03-2010, 09:29
ولا تحتج ولاحاجة مااحنا فيها
المهم الفكرة وصلت
عالعموم احنا اسفين اخي المذنب التائب

ريحانة الدار
03-03-2010, 09:30
فاقد السعادة
اشكرلك مداخلتك
كلامك منطقي وواقعي

ريحانة الدار
03-03-2010, 09:33
نو00واي
شكرا على ردك بارك الله فيك

ريحانة الدار
03-03-2010, 09:35
طيب مرات بيوصف الطيب بالاهبل شوبنعمل
اذا اكرمت الكريم ملكته واذا اكرمت اللئيم تمردامارايكم

بالقرآن نرتقي
03-03-2010, 11:30
برأي هي ميزة حلوة

لكن ليس مع كل الناس .. وليس بكل الأحوال

أم المهند
03-03-2010, 17:20
الطيبه صفه جميله جدا ان كانت من قلب طيب ( غير مزيف )
فرق بين الطيبه وبين السذاجه في بعض الامور ( التي يجب ان يكون فيها الانسان جادا وقويا )
السؤال بهذه الطريقه عاما لا يجاوب عليه بنعم او لا
فالبعض يرى في موقف ما يجب ان يكون طيبا سهلا هينا لينا سمحا ..
وفي بعض المواقف لا يجب ان يكون هكذا

قد تقسي التجارب القلب الرحيم والقلب الطيب
لكن لا تخرج الطيب من معدنه الاصيل ..
وزماننا هذا مثله مثل الازمنه الماضيه
فما زالت الطيبه تملك قلب من تطيب له وتحسن له
والا من نكر المعروف فمثله مثل الازمنه الماضيه
( وجفوة الناس لا تنتهي )
فهل اجفو مثلهم واكون مثلهم
أذن مامعنى ( وطنوا انفسكم ) وثبات النفس من الداخل وقوة القلب وطيبته وثباته على الفضائل ..

باختصار الطيبه صفه عامه تحلي الانسان وتصبغه بصبغه جميله
لكن بمواقف يجب ان يكون فيها حازما جازما قويا لا تأخذه الطيبه بشراع ومجداف ..

هذا رأي باختصار ..

كآتمةالـ ع ـبرآت
03-03-2010, 18:22
الطيبـة الزائـدة هل هي من الغبـاء أو ضعف الشخصيـة<<->>للنقـاش]

--------------------------------------------------------------------------------

بسمـ اللـه الرحمـن الرحيـمـ
السلامـ عليكمـ ورحمة اللـه تعالى وبركاته
أحببـت من خلال هالموضــوع الأجابــة على هذا السؤال الـذي في بالــي من زمـــاااان
حاولـــت أفكــر في جوابـه بس للأســف ما عرفـت الجواب هل الصـدق والطيبة وحسن النيـه من ضعـف الشخصيـة..؟وهل هي تسبب لصاحبهــا الأهانــة وعدمـ أحترامـ المشاعر..؟
وهل هي تصلـح في جميـع الأوقات أمـ في أوقات محـددة..؟

-

-

-

اللي حاب يجاوب على هالأسئله الباب له مفتوح
لكن السؤال الأهمـ واللي يدور في بالـي من فتـرة
هل الطيبـة الزائدة في هذا الزمن من الغبـــاء والسذاجــه وضعف الشخصية..؟؟!!أرجـوا من الجميـــع أبداء رأيهمـ
تحيتــي للجميــع__________________




الله يحب مخموم القلب بمعنى على نياته!!! وعندما سئل الحبيب صلوات ربي وسلامه عليه اي الناس افضل؟

قال : " كل مخموم القلب صدوق اللسان "

قالوا: صدوق اللسان نعرفه فما مخموم القلب؟

قال: " هو التقي النقي، لا إثم فيه ولا بغي ولا غل ولا حسد "


وسلامة الصدر راحة في الدنيا وغنيمة في الآخرة ونعمة من النعم التي توهب

لأهل الجنة حينما يدخلونها قال تعالى :

((وَنَزَعْنَا مَا فِي صُدُورِهِم مِّنْ غِلٍّ إِخْوَاناً عَلَى سُرُرٍ مُّتَقَابِلِينَ ))


<<<<<هذه هي الطيبه بنظري



اما ضعف الشخصية والغباء فهذا ليس لزاما ان يكون صاحب هذه الصفات طيب بل قوي الشخصيه الواثق من نفسه الذكي قد يكون اطيب مايكون على مافيه من قوة وجديه وحزم واقدام

اما السذاجه فضدها الفراسه
فهما ضدان لايجتمعها لعل هذا الرابط خيرا مما اريد ان اقول وهو يفي ويكفي

تحميل الملف من هنا (http://www.m5zn.com/files-mr1ksej240- للشيخ خالدالراشد.ram)


موضوع طيب ريحانة الدار الله يوفقك ويسهل دروبك

بنت الحاج
04-03-2010, 01:39
ليت كل الناس يحملون هذه الصفه النادره
ولكن لماذا هي نادره
ببساطه
لأننا نعيش في زمن ساد في الظلم والقهر والغل
والحسد والكره والبغض والشحناء والنفاق والرياء
واختفت فيه مقومات الطيبه التى هي
الحب والوفاء والود وصلة الرحم والتعاطف والعون والنصره
لماذا هذا التواجد الكبير في هذا المنتدى الطيب وغيره من
المنتديات ’اعتقد أن الأسباب واضحه للجميع فهم أما مسحورين
أو محسودين أو معيونين , لو كانت صفة الطيبه هي الغالبه على
محتمعاتنا لما كنا في حاجه لأن نلتقي هنا جميعا ,ما كنا في
حاجه لأن نتألم ونتأوه ونبث شكوانا لغير الله’ما كان بعضنا في
حاجه لان يتخذ له أسم يرمز الى مدى شقائه وحرمانه ولوعته
لما سمعنا صرخات الاستنجاد بالرقاه واهل الخير من الاعضاء
لما بقيت العفيفات من دون زواج ولما تطلقت البارات بأزواجهن
ولما رأينا ارتكاس وذبول شباب كانوا من خيرة أبناء عصرهم
كل هذا يحدث في غياب الطيبه التي اصبحت عمله نادره
في زمن اصبح فيه الطيب ماده للضحك والاستهزاء ومصدرا
للحصول على اكبر عدد من النكت ليتم تداولها بين من انتزعت
الرحمه من قلوبهم اولئك اللذين اصبحت حياتهم كالريموت في
في يد الشيطان يحركهم كيفما يشاء ومتى يشاء دون اعتراض
اختي السائله
اظن والله أعلم أنك ما طرحت هذا السؤال الا وانت واحده ممن
يمتلكون هذه الصفه’ويبدوا ايضا أنك تعرضتي لخيبات أمل كثيره
اذا كان الامر كذلك فلا تكترثي ولا تحاولي أن تتغيري واستمري
في طبعك الذي أنت عليه مهما قالوا ومهما عملوا ,فأنت الصح
ويكفي أن الله يحب الطيبون وذكرهم في كتابه العزيز ثم وكما
أن للصبر ثمار فأن للطيبه ثمارا أنشاء الله سيجنيها اصحابها
في الدنيا قبل الاخره
واخيرا الطيب كرمه الله ومن كرمه العزيز فبأذن الله لن يذل

إبن الإســــلام
04-03-2010, 01:59
الموضوع جميل وهو أشمل بكثير والسبب أن جميع الصفات الجميلة في الإنسان هي صفات شخص طيب ، فمثلا الصدق والكرم .... هذه من صفات هذا الشخص والعكس صحيح ...،،،،


كما أن الطيبة لاتعني التنازل عن الحقوق ، أو ضعف الشخصية أوضعف الهيئة، فالشخص الذي تجده لا يأخذ حقه ، أو يمشي منكسرا مطأطئ الرأس ، وإذا تكلم لاتسمع كلامه ويكون كلامه فيه ليونة إلى غيرها من الصفات الفبيحة هي ليست صفات الشخص الطيب وليست من الطيبة في شيء .

مشاركة بسيطة وسريعة وإضافة لمشاركة بقية الأعضاء التي استوفت الكثير .

المُـهــــآجـرة
04-03-2010, 04:31
اذكر كلمة قالها استاذ في الجامعة..واستقرت في ذاكرتي

قال بمعنى كلامه ان القيم وان كانت قيم حسنة

وجميلة الا انها قد تكون في احد المواقف ومع بعض الاشخاص

ولا اقول سيئة و ولكن

بمعنى انها قد لا تنفع ولا تكون مناسبة في بعض المواقف مثل الصدق هو لاشك قيمة

حسنة وصفة طيبة... وعلى ما اذكر انه ذكر مثال

على الصدق ك قيمة حسنة , وعن متى تكون "بمعنى الغباء! " مثل

الحرب !! فالحرب خدعة !!! هذا على سبيل مثال


كلمة التوحيد كلمة طيبة .. كشجرة طيبة ..اصلها ثابت وفرعها في السماء واهلها طيبون ...

والله طيب ولا يقبل الا طيب

و(لا يستوي الخبيث والطيب ولو اعجبك كثرة الخبيث )

سواء من الناس او الاقوال او الافعال و غيرها
وان كثرت..



هناك فرق بين معرفة التعامل , وبين الخبث

المطلوب معرفة كيف التعامل


كما ان ردود افعال اللئام من الناس وظلمهم وقلة رصيدهم من الاخلاق والقيم!! ليس هو المقياس في التعامل معهم


وليس عليه تبنى ردود الافعال و ( والتعامل ) سواء معهم او مع غيرهم من الناس

والا اصبح الانسان كشكول من الاخلاق كمايقولون!
وهو ايضا ليس مقياس هل فلان ساذج وغبي

قد يكون انسان طيب وكل الناس سواء الطيبون
والخبيثون كل شخص من هؤلاء قد يتعرض لظلم او غش او نحوه ولكن العبرة في كيف التعامل ..


كما ان الذكاء والفراسة والفطنةوالقوة لا تعني

ان الانسان لا يظلم او لا يغدر به او يغشه شخص ما او نحو ذلك

الانسان يعامل الناس كما يريد الله ورسوله

والذي يتعامل معهم بناءا على ذلك لن يؤثر به

غدر او خيانة او سوء خلق او قلة ذوق وادب..

ولن يتعجب ان صادف مثل هذه الامور

لانه يتكلم ويتعامل معهم لوجه الله!

يعطي لوجه الله

يسلّم ويبتسم لوجه الله

يصل رحمه لوجه الله

يعفُ عن مسيء لوجه الله

وو الخ هكذا


وهذا كله لا يعني التنازل عن الحقوق ..

كما لا يعني السكوت عن الظلم ..


او عدم دفع الاذى والظلم ..


بالمقابل هو لا يعني الخبث الذي هو عكس الطيب وانما معرفة التعامل .






الخلاصة



-معرفة كيف التعامل ليس من الـخبث الذي هو عكس الطيبة!

يعني : معرفة التعامل والتصرف .. لا تنافي ان يكون

الانسان طيب ..


-الانسان يعامل الناس كما يريد الله ورسوله ولاشك هذا ليس امر سهل على النفوس ولكن مع الصبر والمجاهدة والترفع عن سفاسف الامور وسفهاء القوم !



-قال سبحانه : ( ولايجرمنكم شنئان قوم على أن لاتعدلوا اعدلوا هو اقرب للتقوى)

الانسان لا يبني تعامله و اخلاقه وردود افعاله بناءا على اخلاق
الناس ( الاخرين )... او ردود فعلهم وتعاملهم

يعني ان ظلم الناس
اظلم ! .. إن كذب الناس اكذب ! شتم الناس اشتم!


- وان ظلم وان غدر به او غشه شخص ما.. ف يوسف عليه السلام الكريم
ابن الكريم ابن الكريم تعرض لظلم من اخوته.. وعائشة رضي الله عنها تعرضت لظلم بل
من ابشع صور الظلم , يعني : لا عجب من وجود
الظلم او الغش او الغدر او نحوه
لكن المهم ان الانسان لا يبني ردود فعله وتعامله بناءا على هذه الامور .. اعني ( ردود افعال الناس او تعاملهم واخلاقهم!)





-كثيرا ما يظن الناس ان الذي يتغافل و( يمشي الامور ! ) لشيء ما او مصلحة ما

يظنونه مغفّل وغبي ..و ساذج , ضعيف ... يظنونه لا يرى ما يرون!

ولا يسمع ما يزعمون!!


ومثله يظنون الذي يتواضع لله مثلا انه ضعيف

وان الذي لا يغضب ولا يثور!! ولا يرفع صوته ويده وردوده !! ضعيف او جبان او او

و ليس هذا هو المقياس




وليس اجمل مما قال القائل وان خرجت قليلا عن الموضوع! :


ان سكوتي لا يعني جهلي بما يدور حولي

ولكن ما حولي لا يستحق الكلام !!

وقبله , قال صلى الله عليه وسلم : " ليس الشديد بالصرعة " ...

هذا الحديث على سبيل مثال , ارجو ان صورتي واضحة...؟

ولا عجب! من تبدل المفاهيم والموازين ... في هذا الزمن .. والله المستعـــــان



موضوع جميل.. شكراً جزيتي خيراً.

Um Mohammad
05-03-2010, 13:37
موضوع جميل، اتمنى رؤية المزيد من الاراء.

أنا ارى الطيبة جميلة لكن بحدود وليست مع الجميع ومع الاسف، هناك قلة قليلة تستحق التعامل معها بطيبة.

لكنني أرى الانانية والكذب والنفاق هو العرف المقبول والمتعارف عليه.

ناثر_الخير
08-03-2010, 13:09
الطيبه اسمها الشرعي حسن الخلق مع الخلق

وحسن الخلق من اعظم العبادات التي يتقرب بها العبد الى ربه

وقد يعطى العبد على حسن خلقه ما لايعطا الصائم القائم

سئل صلى الله عليه وسلم عن أكثر ما يدخل الناس الجنة؟ فقال:«تقوى الله وحسن الخلق .. رواة الترمذي و ابن ماجة

والطيبه او حسن الخلق اما سجيه يمن الله على العبد بها او يتطبع بها لعلمه بضرورتها لحياة افضل وهي من اهم المهارات التي يجب على كل انسان يريد النجاح في حياته ان يكتسبها وينميها وتقوم على راكائز مهمه

الصدق والمداره والتغافل

وهي تعود على الانسان بمنفعه دنيويه واخرويه

كذالك يجد راحه ورضى في نفسه لقلة خصومه واعدائه حسن الحلق

يحبه من في الارض ومن في السماء

لكن السؤال كيف تكون الطيبه نافعه وتجر صاحبها الى الأمان وتبعده عن الصدمات العاطفيه والخسائر الماديه ؟؟

سوف اجاوب بحول الله اذا رغبتم بذالك


موضوع اكثر من رائع وفق الله من كتبه

أم المهند
08-03-2010, 14:41
الطيبه اسمها الشرعي حسن الخلق مع الخلق

وحسن الخلق من اعظم العبادات التي يتقرب بها العبد الى ربه

وقد يعطى العبد على حسن خلقه ما لايعطا الصائم القائم

سئل صلى الله عليه وسلم عن أكثر ما يدخل الناس الجنة؟ فقال:«تقوى الله وحسن الخلق .. رواة الترمذي و ابن ماجة

والطيبه او حسن الخلق اما سجيه يمن الله على العبد بها او يتطبع بها لعلمه بضرورتها لحياة افضل وهي من اهم المهارات التي يجب على كل انسان يريد النجاح في حياته ان يكتسبها وينميها وتقوم على راكائز مهمه

الصدق والمداره والتغافل

وهي تعود على الانسان بمنفعه دنيويه واخرويه

كذالك يجد راحه ورضى في نفسه لقلة خصومه واعدائه حسن الحلق

يحبه من في الارض ومن في السماء

لكن السؤال كيف تكون الطيبه نافعه وتجر صاحبها الى الأمان وتبعده عن الصدمات العاطفيه والخسائر الماديه ؟؟

سوف اجاوب بحول الله اذا رغبتم بذالك


موضوع اكثر من رائع وفق الله من كتبه

بارك الله فيك ناثر الخير
اممممم
يستهويني جدا الحديث عن الخُلق وعن القيم والفضائل والمبادء الطيبه
يستهويني جدا الحديث و التفكر فيها واستنباط ذلك ( بأنفسنا ) من القران او مواقف الرسول صلى الله عليه وسلم والصحابه رضوان الله عليهم
وجميل ايضا من حياتنا ..

ركائز حسن الخُلق الصدق .. هذه اقتنعت بها
التغافل والمداره .. توقفت عندها .. فالركائز ما يقوم عليه الخلق اما التغافل والمداره مهاره وخلق تستخدم حينا وحين لا ..فكيف يقوم عليها الخلق ؟؟ ( مجرد رأي ) لربما يكون ( فلسفه ليس لها من داعي )

هل هو كلامك ام كلام احد اخر ,,

لكن السؤال كيف تكون الطيبه نافعه وتجر صاحبها الى الأمان وتبعده عن الصدمات العاطفيه والخسائر الماديه ؟؟

افدنا بارك الله فيك ..
ونفع بك
اتابعك..

ناثر_الخير
11-03-2010, 11:51
أم المهند حياك الله وبياك

هل هو كلامك ام كلام احد اخر ,,

ذالك مما علمني ربي

لكن السؤال كيف تكون الطيبه نافعه وتجر صاحبها الى الأمان وتبعده عن الصدمات العاطفيه والخسائر الماديه ؟؟

ابشري واليبشر الأحبه بكل خير من الله

ريحانة الدار
11-03-2010, 13:44
لانكن لينا فتعصر ولافظا فتكسر
بارك الله فيكم وجزاكم الله خيرا وحفظكم المولى عز وجل

أم المهند
11-03-2010, 14:16
أم المهند حياك الله وبياك

هل هو كلامك ام كلام احد اخر ,,

ذالك مما علمني ربي

لكن السؤال كيف تكون الطيبه نافعه وتجر صاحبها الى الأمان وتبعده عن الصدمات العاطفيه والخسائر الماديه ؟؟

ابشري واليبشر الأحبه بكل خير من الله

بارك الله فيك وزادك علما

وجهة نظري بارك الله فيك
التغافل والمداره لا تكن ركيزه ابدا يقام عليها الخلق ..
هي من الاخلاق لكن ليست ركيزه لانه اذا قامت عليها الاخلاق ستصبغ الانسان بصباغ المجامله والتمثيل والتزيف اكثر من الموازنه بين بقية الاخلاق مثل خلق الانتصار وحلق الحق وخلق القوه وخلق العزه ..
التغافل والمداره اخلاق وفن لكن لاتقم عليها بقية الاخلاق ..
وتأمل في هذا كثيرا ..ستتأكد منه بأذن الله تعالى ..

الصدق هذا اعظم مايقوم عليه الخلق ( وهو من اعظم اعمال القلوب )
وهو اعظم مايقوم به العبد وما يقوم عليه بينه وبين ربه وعباده ولو تأملت صفات المنافقين لوجدت كل الصفات التي كان منها سوء خلقهم كان اساسها فساد الخلق هو ( الكذب ) الكذب مع الله ومع عباده بل
( الكذب على انفسهم ) (أنظر كيف كذبوا على انفسهم )
وهناك أمور اخرى يقوم عليها الخُلق الفاضل تكون ركائز ...

أسأل الله ان ينفعنا بما تكتبه ويعلمنا ما ينفعنا ..
وان يشرح صدورنا ويهدينا لمكارم الاخلاق واحسنها ..
وانتظر افادتك ..

ريحانة الدار
11-03-2010, 14:27
ام المهند وناثر الخير تشرفت بمروركما الموضوع ومداخلتكما المفيدة

ريحانة الدار
11-03-2010, 14:34
اللي مابينفع مع العبد اكيد ربنا مابضيعه
من يعمل مثقال ذرة خيرا يره والطيبة خير محض

ناثر_الخير
13-03-2010, 13:40
اختي الفاضله ام المهند

الدين ثلاث اقسام

عقيده


وعبادة


واخلاق


ارجو التنبه لهاذا جيده

مزجتي بين العقديه والخلق



الخلق هو ما يصدر من الانسان من اقوال وافعال يتصف به الشخص يشهد عليه الناس

واعمال القلوب لا تدخل بالاخلاق ابدا لنها شئ لا يعلم به الا الله سبحانه

البة الجنة
13-03-2010, 13:50
الطيبة الزائدة ليس غباء او ضعف في الشخصية وانما هي روح جميلة تسكن صدورنا حتى ونحن نعلم ان هناك من يستغل طيبتنا المهم ان نرضي الله ونحس بسعادة تملأ قلوبنا لاننا حقا اسعدنا غيرنا وبحسن نية

ريحانة الدار
13-03-2010, 14:01
بارك الله فيك وجزاك الله خيرا وحفظك المولى عز وجل

ريحانة الدار
13-03-2010, 14:02
--------------------------------------------------------------------------------

عـلـمـتـنـي طـيـبـتـي"

أن أمد يد العون لكل محتاج حتى لو كانت ضروفي قاسية ..

"عـلـمـتـنـي طـيـبـتـي"

أن استبق الخير قبل الشر وان أبدي أرآئي في بعض الظروف
التي تستحق التضحية من اجلهآ ..

"عـلـمـتـنـي طـيـبـتـي"

السعي الدائم لزرع الابتسامة في وجه الناس لكي يذكروني
بعد رحيلي بكل الخير والمحبة ..


" عـلـمـتـنـي طـيـبـتـي"

بأن الصداقة هي التي تدوم وأن الحب قد يزول في
لحظات فأقدم الصداقة على الحب مهمآ كلفتني الامور ..

"عـلـمـتـنـي طـيـبـتـي"

مهما الإنسان تعالى ورفع على الناس قدره
في الآخر سوف يكون تحت تراب قبره ..

"عـلـمـتـنـي طـيـبـتـي"

أن أهدي روح الطيبة والحنية لكل شخص محتاج لها
حتى لو كان من أشد أعدائي ..


"عـلـمـتـنـي طـيـبـتـي"

بأن لآ أخفي دموعي بل اظهرها سواء في السر او في العلانية
فأن الدمعة مصدرها الفرح او الحزن ..

"عـلـمـتـنـي طـيـبـتـي "

مهمآ تكبدت علي الهموم وأستضعف الزمن من قوتي
فأني سوف أضل شآمخآ كشموخ الجبل وصموده ..

"عـلـمـتـنـي طـيـبـتـي "

أن أكون أسعد الناس لأني أحمل قلب الطيبة بين ضلوعي
أكتسبته من بين أحشاء أمي وأبي فهذا فخر ومعزة ..

ريحانة الدار
13-03-2010, 14:04
علمتني طيبتي ان ارد السيئة بالحسنة ولا ابالي

ريحانة الدار
13-03-2010, 14:08
الخلق هو ما يصدر من الانسان من اقوال وافعال يتصف به الشخص يشهد عليه الناس

واعمال القلوب لا تدخل بالاخلاق ابدا لنها شئ لا يعلم به الا الله سبحانه
فعلا
فالناس تحكم بالظاهر والله يحكم بالسرائر
بارك الله فيك وجزاك الله خيرا وحفظك المولى عز وجل

أم المهند
13-03-2010, 17:32
بارك الله فيك ناثر الخير
لم اخلط ..
واعلم ذلك جيدا واعيه..
اعمال القلوب عباده .. لكنها تصبغ الانسان ظاهريا .. وتظهر جليه على خُلق الانسان ..
والاخلاق قد تكون ظاهره فتكتسب بالتمرن والتعود او نعمه من الله جبليه في الانسان ..
اما استشهادي بخلق الصدق فهذا ما أؤمن به انه عمل قلبي وخلق بل وهو مايقوم عليه الاخلاق ولا اذكر اين قرأت مثل هذا الكلام حتى لا انسبه لنفسي ولكن لو تعمقت في سورة التوبه وتأملت اخلاق الناس اما وجدت الكذب والصدق فيهم
كلامي هذا يحتمل الخطأ ويحتمل الصواب

لكن هناك محك يرتبط بينها كل هذه الامور ..العقيده والاخلاق والعباده واعمال القلوب
عموما انتظر افادتك اسال الله ان يحرم وجهك عالنار

رحماك خالقي
13-03-2010, 18:11
السلام عليكم ورحمـة الله وبركاتـه

موضوع مررره حلو
شكرا لك اخيه واسمحي لي بابداء رأيي
الطيبـة الزائـدة هل هي من الغبـاء أو ضعف الشخصيـة
الطيبه الزائده هي هبه من الله تعالى لهذا الانسان الطيب
لكنها يجب ان تكون لمن هي اهلا له بالمقابل
ان كانت لاناس يستاهلوها فهي قوة شخصيه وثقه
وان كانت لاناس اشرار همهم التحطيم واستقلال الاخرين والنيل منهم والسخريه فهذه الطيبه سذاجه وغبااااء وضعف شخصيه

ريحانة الدار
14-03-2010, 01:29
الطيبة اللي مابننعارض مع قيم ديننا الحنيف المفروض تكون سمة الجميع مع السيئ قبل الخير ومش مهم حكم الناس علينا مادام الواحد مرضي ربه

مسلمة23
14-03-2010, 03:59
أنا أعاني مشاكل كثيرة بسبب طيبتي،يستغل الناس سذاجتي وأجد صعوبة كبيرة للعيش لأن طيبتي يفهمها الناس ضعفا في شخصيتي!كما أنني لا أستطيع إخفاء طيبتي وحسن نيتي،أصبحت محط السخرية ومثال السذاجة!

ريحانة الدار
15-03-2010, 01:12
صدقيني اللي معدنه طيب حت لو فكر انه يغير هالطبع ماراح يقدر حتى لو سببت له شوماسببت
الله يصلح لك شانك